Posted by: فتح اسرائيل | سبتمبر 26, 2009

الجهاد الإسلامي تؤكد خيانة فتح وتكشف عن سوء نوايا فتح

عزام: جريمة الاغتيال تثبت صحة تحذيراتنا عشية تجديد تبني السلطة لخيار المفاوضات


اعتبرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اغتيال المجاهدين الثلاثة مساء اليوم الجمعة شرق مدينة غزة، جريمةً لن تكسر من عزيمة المقاومة وإرادتها المتينة.

وأوضح الشيخ نافذ عزام، عضو المكتب السياسي للحركة

أن هذه الجريمة تأتي في سياق العدوان المستمر على شعبنا وقواه المجاهدة وهي رسالة تأتي بعيد الاجتماع الثلاثي في نيويورك، لتؤكد على صوابية خيار الجهاد والمقاومة لا خيار التسوية والمفاوضات الذي يراهن عليه البعض الفلسطيني.

وقال بهذا الصدد:” إن هذه الجريمة تأكيد على صوابية مواقفنا الداعية إلى تعزيز المقاومة، وهي تثبت صحة تحذيراتنا عشية تجديد تبني السلطة الفلسطينية لخيار المفاوضات”، مشدداً على أن “تل أبيب” لا يمكن أن تتجاوب مع الجهود المبذولة وهو تواصل عدوانها ضد أبناء شعبنا مستهينةً بكل الأعراف والقيم والمبادرات.

ولفت عضو المكتب السياسي للجهاد الإسلامي إلى أن عملية الاغتيال لن تثني شعبنا عن مواصلة المقاومة وستزيده إصراراً على المضي في طريقه من أجل استرداد حقوقه المغتصبة.


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: