Posted by: فتح اسرائيل | نوفمبر 16, 2009

هذا ما حدث ويحدث في زنازين جهاز الأمن الوقائي في الخليل

أجهزة الخائن عباس

أجهزة الخائن عباس

القصة بلسان أحد اصدقاء المعتقلين في سجون الأمن الوقائي في الخليل وهي كالتالي يحدثنا اياها صديق المعتقل ||

ليلة الاعتقال
كان صديقي يعاني المرض وارتفاع الحرارة وبعد عودته من عيادة الطبيب بنصف ساعة ، جاءه زوار غير مرحب بهم، ونادوا عليه بالاسم ( يبدو أن اختراع استخدام الجرس لم يصلهم بعد ) ، وكان عددهم حوالي 10 ، خمسة من الوقائي وخمسة من الامن الوطني ، امهلوه دقيقة ليقوم بتبديل ملابسه ، ولم يراعوا حرمة بيت وانزعجوا من دعوات أمه المريضة عليهم ، وهي تصرخ بهم أنه مريض ، وبالكاد سمحوا لهم باأخذ أدويته وخاصة دواء الضغط ، وقاموا بتقييده أمام أهله ، وهنا ثارت الوالدة بوجههم أن اليهود لم يفعلوها ، فحسبنا الله ونعم الوكيل .

عندما وصلوا إلى مقر الوقائي في المدينة ، قاموا بتحويله لقسم التحقيق ، والذي استقبله أحسن استقبال ، فبداية من مدير التحقيق الذي وعده أنه ( سيطوّل هذه المرحلة ) مروراً بمدير الأمن السياسي الذي وعده أنه سيفصله من عمله الحالي كما فصله من عمله في الحكومة ، ومروراً بنائب مدير التحقيق الذي شدد على أنه سيتكلم هذه المرة ولو من ط…..استقبله السجانون المشتاقون دوما للتعذيب وأجلسوه مشبوح اليدين من الخلف على كرسي بلاستيكي صغير رغم مرضه ورغم حاجته للراحة إلا أنهم لم يسمعوا بالانسانية في يوم من الأيام . بقي على هذه الحالة حتى الساعة الثانية بعد منتصف الليل حينما خر مغشيا عليه على وجه فقاموا بفك قيوده من الخلف ووضعها من الأمام وبقي على تلك الحالة مقيد اليدين مغمض العينين بكيس ذا رائحة نتنة حتى عصر اليوم التالي ، لا يقوم إلا للصلاة ، حيث رفض تناول الأكل لشدة ما عاناه من المرض والشبح .

قصة الأطباء

في عصر اليوم الثاني جاء أحد الأطباء ( بالمناسبة هو يحمل شهادة في الأحياء ، ويعمل في تجارة الادوية وفي الخدمات الطبية واسمه خالد مشعل من حلحول ) ، وقام باعطاء صديقي دواء مسكن وطلب منهم تركه في زنازنة انفرادية وفعلا تركوه حتى اليوم الثالث .

الأطباء في الزنازين لا علاقة لهم كما يقول صديقي من قريب أو بعيد ، فخالد مشعل مثلا أعطاه مرة تحميلة لآلام الظهر وآلام الأضراس والركبتين ، قائلا أن هذه التحميلة تنفع لهذه الألام مجتمعة ( يا سلام ).

مسؤول الأطباء هو أنور قديمات من خاراس ، ويساعده عمه ( علي قديمات ) وكذلك آخر من عائلة النتشة ( تخصص تحاليل طبية ) وآخر طبيب أسنان من صوريف .

وهؤلاء يتقيدون بتعليمات قسم التحقيق ومدير التحقيق والمحققين ، وبعضهم يعامل المعتقلين بشكل خشن ، وخاصة من يثبت في التحقيق ، ولا يكادون يقدمون أي منفعة طبية حقيقية .

في بعض الأحيان وحينما يشتد المرض بأحد الشباب ، كانوا يقومون بإرساله تحت حراسة مشددة للمستشفى ، وغالبا ما يحرصون على اعطاء أصحاب الأمراض المزمنة ادويتهم ولو في غير الموعد ، ولا يوجد عندهم سوى المسكنات .

باختصار ، بالرغم من وجود غرفة كعيادة ، وبها بعض التجهيزات والادوية إلا أن المعاملة الطبية لا ترقى للمتوقع من مؤسسة تدعي أنها تقدم خدمات طبية لنزلائها .


أدوات التحقيق والتعذيب

يتركز التحقيق بالأساس على جلسات تحقيق يعقدها محقق واحد أو أكثر مع المعتقل ، وطبعا هؤلاء القوم لا يعرفون أسس التحقيق ولا علاقة لهم بفن ومهارة التحقيق ، وأكثر جلسة جلسها صديقنا كانت ربع ساعة ، وبعض جلسات التحقيق كانت أقل من دقيقة ، حيث كان يقوم باستفزاز المحقق الذي ينهي التحقيق ويأمر السجان بأخذه للشبح .

الشبح ، في زنازين الوقائي نوعان وعدة نجوم :

النوع الأول : الشبح على الباب كالتالي :

نجمتين : رفع اليدين من الخلف لمستوى ( شباك الباب ) .
نجمة واحدة : تقييداليدين من الخلف إلى أعلى الباب

العكمة العاطلة : نجمة واحدة + ربط إخدى القدمين بالباب مما يوقف المعتقل على قدم واحدة .

النوع الثاني : على الكرسي

نجمتين : التقييد من الخلف بشكل عنيف ، مع عدم السماح بالحركة
نجمة واحدة : تقييداليدين من الخلف والجلوس على كرسي صغير ( كرسي روضة ) .

من يقوم بالشبح هم السجانون ، بأوامر من المحققين ومدير التحقيق ولهم حرية التصرف واختيار أي نوع مناسب .

الششبح مستمر 24 ساعة ، وفقط الراحة للصلاة أو الطعام ، لفترات قليلة جدا . وفي رمضان يتم منح المعتقل ربع ساعة للسحور وساعة للافطار وصلاة المغرب والعشاء . وطبعا الضحى والوتر والتراويح والسنن غير معترف بها في قاموس الوقائي .

الأنواع الصعبة من الشبح لا تدوم لفترة طويلة ، ويمكن للمرء التظاهر بالاعياء حتى يتخلص من هذه الأنواع ( وهذا بفضل دماء الشهداء أبو سياف وهيثم عمرو ومن قبلهم مجدالبرغوثي وإخوانهم ) . 5 نجوم : يقف المعتقل بدون قيود ووجه نحو الحائط أو بالعكس ، مع وضع الكيس في رأسه وأحيانا بدونه 4 نجوم : يتم تقييد اليد من الأمام مع الطلب بخلع فردة واحدة من الحذاب ( لخلق عدم توازن في الجسم ) . 3 نجوم : التقييد من الخلف إلى منتصف الباب ( الأيدي خلف الظهر مباشرة ) . 5 نجوم : يجلس المعتقل على كرسي ( مريح نوعا ما ) ، مع وضع الكيس في رأسه وأحيانا بدونه 4 نجوم : يتم تقييد اليد من الأمام والجلوس على كرسي بلاستيكي صغير 3 نجوم : التقييد من الخلف والجلوس على كرسي بلاستيكي صغير

كيف صمد الشباب :

سؤال سألته لصديقي ، كيف صمد ويصمد الشباب في التحقيق ، وقد وجدت جوابه غريبا بعض الشيء ، فهو يقوم بالاضافة إلى الاستعانة بالله ، واستحضار بعض الخبرات والمعلومات المكتسبة من التحقيق عند اليهود توجد هناك قصص للصمود يرويها عن زملاء له في نفس الفترة .

أحدهم ، رأى عبارة للشهيد (كمال أبو اطعيمة ) على جدراء أحد الزنازين ، وآخر رأى اسمه مكتوباً على جدران زنازنة أخرى ، فأخذوا عهدا مع أانفهسم ألا يعترفوا بأي شيء مهما كان الثمن ، اجلالا لتضحيات الشهداء أمثال أبي سياف .

آخر ، قرأ قبل عشر سنوات كتاب ( أيام من حياتي لزينب الغزالي ) فتذكره في بداية التحقيق ، فأخذ على نفسه إلا يعترف وأن يصمد كما صمدت أحد الأخوات ( النساء ) قبل عشرات السنوات .

آخر ، سمع رنة جوال أحد السجانين ( شهدانا قوافل ، لا نخضع لسافل ، لا نهاب اعتقال ) فعلم أنها رسالة للصمود والتحدي ولم يعترف ، بل إن بعض الشباب سمع أنشودة يحبها ( من قال ان السجان يقدر …. يا أحمد ياسين يا شيخ الأحرار ) فقرر الصمود والتحدي وتذكر صمود الشيخ في الزنازين ( تبين فيما بعد أن الانشودة كانت صادره من جواله الشخصي ، وأن المحققين كانوا يستمعون لمحتوياته من الأناشيد ) .

مما يعين على الصمود ، أن البعض يعرف الآخرين ، ويحد منهم كل تثبيث وصمود ، ودعاء وتشجيع ، وخاصة الذين أنهوا فترة التحقيق وكانوا يجلسون في الزنازين وهو مشبوح .

صديقنا ، والذي صمد في الشبح 24 يوما ، ورغم ما ألم به من مرض وألم ، إلا أنه صمد بفضل الله ووببركة دعاء الوالدة ، وبركة أيام وليالي رمضان . وبقي على الكرسي مشبوحاًَ حتى صباح يوم 27 رمضان ، حيث قاموا بإيقاف الشبح وازالة كل أدوات التعذيب من صباح يوم الخميس وحتى خروجه من زنازين الخليل إلى سجن الظاهرية .

طاقم التحقيق والسجن :

المحققون :
مدير التحقيق : مجاهد علاونة من جنين ، ثم سعيد أبو الرب – قباطية
نائب المدير – أمير أبو الخيران من مخيم العروب
عمر المرقطن – ترقوميا
خالد ابو فارة – صوريف
جمال الحيح – صوريف
محمد السويطي – بيت عوا
عادل النمورة – دورا
أبو ايهاب العطاونة – بيت كاحل

السجانون
محمد شتات – الظاهرية
ربيع الجمل – الخليل
عادل طه ابو اسنينة – الخليل
موسى سدر – الخليل
رائد حجاجرة – العروب
اشرف خمايسة – تفوح

المستشارون
رائد ابو عواد – السموع
محمد قديمات – خاراس
محمد الدرابيع – دورا

ينقسم هؤلاء جميعا الى فئتين ، الاولى وهم الغالبية يعملون عن عقيدة وبحقد واضح ، والثانية ، يعملون من أجل الوظيفة والراتب وهم يحاولون ان يظهروا الحقد أمام زملائهم فقط .

شخص آخر يضاف بقائمة المجرمين ، وهو سامي نايف حساسنة من الشيوخ وهو مدير الامن السياسي


الافراج وتداعياته

مع أن القضاء الفلسطيني موجه ولا نزيها ولكن صديقي يحث على رفع قضية ضد الجهاز الذي يعتقله وضد هيئة القضاء العسكري من خلال محامي محترم لمحكمة العدل العليا .

طبعا يلعب بعض المحققين والسجانين على أعصاب بعض الشباب بأنه لا فائدة من المحامي وخاصة أنهم أحيانا لا يستجيبون لقرارات القضاء ، وهو شخصيا تم تهديده أن لا يفرج عنه ولو جاءءه مئة قرار من العليا ولكن في النهاية بعد قضاء الله تم الافراج عنه بقرار من المحكمة بعد شهرين ونصف من التوقيف .

من التداعيات المهمة : ضرورة عدم الاستماع لوعود المحققين أو السجانين بالافراج لأن ذلك فخ يراد به استدراج المعتقلين عادة للاعتراف . وكذلك عدم الانجرار وراء الواسطات وخاصة من فتح واجهزتها ، وبالذات الأقارب والذين يتم استغلاهم للضغط على المعتقل .

وضروري أيضا عدم التعاطي مع المستشارين القانونين بشكل ايجابي ، فهم محققون ولكن بدور مختلف .

ويعمد الوقائي للضغط نفسيا على الشباب حتى أخر لحظة ، ولا يتم اخبارهم بالافراج إلا قبل الافراج بدقائق ، وشبابنا والحمد لله يخترعون العديد من الوسائل ليعلوموا بالخبر .


Responses

  1. حسبن الله ونعم الوكيل على عباس الخائن العميل

  2. من بين الأمور التي كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخاف منها على أمته أشخاص مثل الهباش حيث قال أخوف ما أخاف على أمتي من منافق عليم اللسان يجادل بالقرآن ولم أجد هذا الحديث ينطبق إلى على شخص مثل الهباش هذا الذي باع آخرته بدنيا غيره فلعنة الله على الفاسقين

  3. اقول كلمة واحدة “في الغرب المجرم بريئ حتى تثبت ادانته اما في السلطة المجرم مدان حتى تثبت برائته “

  4. ان كان الخبر صحيح , انا بتاسف كثير ,خصوصا لان احد المتهمين ابن شهيد بطل واخر من عيله محترمه. والله يخزيها من سلطه وبلعن ابو اليوم اللي اجت فيه

  5. الله لا يوفقك يا عباس
    وانشاءلله بتموت واول ما بفرح انا

  6. انته الخاين يا عباس انته اصلا حيوان ماشي بالطرقات
    يلعنك ويلعن الي خلفك

  7. أقول لمحمود عباس إن لم تتوقف عن سذاجتك فلنأتينكم من اليمن بجنود لا قبل لكم بها وخير لك ان تعود الى رشدك وتختار طريق الوطن والمقاومة وأن تكف عن قتل المقاومة الحمساوية وغيرها من حركات المقاومة في الضفة والخليل.

  8. هذه السلطة لن تدوم فإن لم تزول الان فسوف تزول بزوال الاحتلال لأنها جزء منه ولأنها تحمي مصالحه


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: